%d8%aa%d8%b5%d8%b1%d9%8a%d8%ad-%d8%a5%d8%b9%d9%84%d8%a7%d9%85%d9%8a

تصريح صحفي

تعليقًا على إعلان وزارة الدفاع الأمريكية البنتاغون موافقة البيت الأبيض على تزويد وحدات حماية الشعب الكردية في سورية بالسلاح، فإنّنا في جماعة الإخوان المسلمين في سورية نوضح التالي:

١- إنّنا نعتبر الأكراد مكوّناً رئيساً من نسيج الشعب السوري، وهم جزء لا يتجزأ من الوطن السوري الموحّد.

٢- نؤكّد أنّ هذا القرار يخدم مشروع تقسيم سورية ويقوّي المنظّمات الإرهابية التي تملك مشروعاً انفصالياً في المنطقة.

٣- نعتبر ممارسات ميليشيات (بي واي دي) الكردية مخالفة للقوانين الدولية، وهي ترتكب جرائم قتل وتهجير بحق أهالي المناطق التي استولت عليها في الشمال السوري بمساعدة ومساندة من نظام الأسد والدعم الأمريكي بالسلاح والعتاد.

٤- إنّ الجيش السوري الحر-بحاضنته الشعبية- هو الجهة الوحيدة القادرة على تحرير البلاد من نظام الأسد وجميع المنظمات الإرهابية.

٥- إنّ أيّ دعم لمنظّمات تمارس الإرهاب والقتل المنظّم والتهجير العرقي الممنهج لا يخدم إلا استمرار الفوضى والإرهاب في سورية.

وأخيراً.. ندعو جميع الدول المحبّة للحرية وحقوق الإنسان، لاحترام حقوقنا نحن السوريين، وندعو جميع السوريين للوقوف صفاً واحداً ضدّ الظلم أيّاً كان مصدره.

المكتب الإعلامي
جماعة الإخوان المسلمين في سورية
١٣ شعبان ١٤٣٨
١٠ أيار ٢٠١٧

شاهد أيضاً

%d8%a8%d9%8a%d8%a7%d9%86-%d8%b1%d8%b3%d9%85%d9%8a-%d8%b9%d8%a7%d8%af%d9%8a

ثلاث رسائل من جماعة الإخوان المسلمين في سورية إلى المجتمعين في قمة الرياض

بسم الله الرحمن الرحيم السادة الأجلاء أصحاب الجلالة والفخامة والسمو.. تلتقون اليوم في رحاب المملكة …