الرئيسية / الموقف الرسمي / الموقف من اجتماع المعارضة في الرياض‏
%d8%a8%d9%8a%d8%a7%d9%86-%d8%b1%d8%b3%d9%85%d9%8a-%d8%b9%d8%a7%d8%af%d9%8a

الموقف من اجتماع المعارضة في الرياض‏

بسم الله الرحمن الرحيم

في ظل ظروف معقّدة وصعبة تعيشها الثورة السورية، وفي ظلّ تغيّر المواقف الدولية وتخاذل أصدقاء الشعب السوري، واستمرار الاحتلالين الروسي والإيراني في قصف وقتل المدنيين ومحاولة لفرض حلٍّ سياسي بالإكراه على الشعب السوري، يأتي اجتماع المعارضة السورية القادم في الرياض بتاريخ ٢٢-٢٤ تشرين ثاني/نوفمبر لتوحيد صفوفها وترتيب بيتها الداخلي، وإنّنا في جماعة الإخوان المسلمين في سورية، وفي ظل هذه الظروف نؤكد على الأمور التالية:

أولاً: إنّنا ندعم ونؤيّد كلّ جهد يقوم به الأشقاء والأصدقاء يهدف إلى توحيد المعارضة ورؤيتها لتحقيق أهداف الثورة.

ثانياً: نؤكّد على موقفنا السابق والمعلن أنّه لا مكان لبشار الأسد وزمرته الحاكمة في المرحلة الانتقالية ولا في مستقبل سورية.

ثالثاً‏: نؤكّد أنّ هدف المفاوضات هو تشكيل هيئة حكم انتقالية كاملة الصلاحيات من خلال عملية انتقال سياسي شاملة وفق القرارات الأممية ذات الصلة ووثيقة الرياض١.

رابعاً: إنّ الدستور السوري هو منتج سوري خالص سيكتبه السوريون بأيديهم، وندعو لإعلان دستوي مؤقت خلال المرحلة الانتقالية.

خامساً: ندعو المشاركين في المؤتمر للتأكيد على هذه الثوابت وتبنّيها، والعمل بشكل موحّد لتحقيق أهداف الثورة بعد كلّ هذه التضحيات التي قدّمها شعبنا البطل.

والنصر لثورتنا المباركة

جماعة الإخوان المسلمين في سورية
٢ ربيع الأول ١٤٣٩
٢٠ تشرين ثاني ٢٠١٧

شاهد أيضاً

d-wlaid_-660x330

د. وليد: الاحتلال العسكري لسورية يجعل الحل السياسي بعيد المنال.. والمقاومة الوطنية هي “اللازم الطبيعي والموضوعي”

أعلن فضيلة المراقب العام لجماعة الإخوان المسلمين في سورية د. محمد حكمت وليد تأييد الجماعة …