الرئيسية / د. خالد رُوشه

د. خالد رُوشه

wavatar
كاتب وداعية إسلامي مصري
kahaled-alroushah-35

أثر الدفء الأسري في تميز للأبناء

كثيراً ما نرى صورة الأب الشاكي من تراجع ابنه دراسياً وعلمياً ومهارياً، وتتفاقم الشكوى عندما ينضم إلى ذلك بداية انحراف الأبن سلوكياً. ودائماً يتردد السؤال على لسان الوالدين: كيف يتراجع علمياً وعنده المعلمون المتميزون ولديه كل ما يحتاجه من مال؟! المشكلة متكررة بصورة جعلها كادت أن تصبح ظاهرة يمكن أن …

أكمل القراءة »
kahaled-alroushah-34

كيف يبث القرآن الكريم الطمأنينة والسكينة في النفوس؟

نورانية لانهائية تلكم التي يترك آثارها القرآن في القلوب، يوقظ البصيرة فتضىء بنور الحق، وتستمد نورها من العقيدة الصافية النقية في توحيد الله سبحانه. وفي حين تسيطر الأمراض النفسية، وأكثرها أمراض الاكتئاب الناتج عن كثرة الهموم والأحزان، فتثقل النفس، وتوهن القلب وتقعد الجوارح، حتى يصير المرء عاجزاً كسلاناً، مهموماً، محزوناً، …

أكمل القراءة »
kahaled-alroushah-33

فوضى الأوقات تعثر الخطوات

قد يملك امرىء من اليقين والطهارة القلبية ما يملكه عابد طائع وعالم منجز ..لكنه لايحسن إدارة وقته! ربما تجد شخصاً منتظماً في طاعته وصلاته الجماعة والفجر، بل وقيامه بالليل، لكونه قد نظم وقته ورتب شأنه، في حين تجد آخر مثله في كل شىء، قد تأخر وتراجع وفرط كونه فوضوي تائه …

أكمل القراءة »
kahaled-alroushah-32

الحروف المهلكة

القلوب النقية تمر عليها مواقف الخلاف مروراً سهلاً هيناً، تسامح وتصبر، وتعفو وتغفر، ترجو رحمة الله وتنتظر فضله وثوابه.. مر الإمام أحمد برجل فاغلظ له القول حتى بلغ سبابه، فلما ذهب عنه قيل له إنه أحمد، فأسرع خلفه يرجوه أن يغفر له ويسامحه، قال له أحمد: والله لقد سامحتك فور …

أكمل القراءة »
kahaled-alroushah-31

خطوات نحو النور ..

تقوى الله هي السبيل المستقيم الأوحد للحياة السعيدة، في الدنيا والآخرة، وهي الطريق المنير المتفرد تجاه التوفيق والسداد والنجاح. وأمر الله بها الناس يجعل من معانيها كونها قرار صالح من قلب صالح، وتوفيق مبارك من رب رحيم كريم. والأتقياء هم النورانيون في هذه الحياة، وهم خير ما سار على الأرض، …

أكمل القراءة »
kahaled-alroushah-30

كم عمرك؟ .. هذا السؤال الخطا ..!

سؤال خطأ ولاشك، لأنه سؤال موهم، وإجابته لاشك ستكون كاذبة! فالذين يقيسون أعمارهم بالسنين والشهور والأيام مخطؤون، لأنهم قد قضوا معظمها فيما لا قيمة حقيقية له كالنوم والحاجات الضرورية للحياة تلك التي لا تضيف لنا شيئاً يذكر .. وهم مخطؤون لأن أعمار الناس إنما تقاس بقيمتها لا بعددها، وقيمة كل …

أكمل القراءة »
kahaled-alroushah-28

النجاح والنشاط والطاقة

الناجحون دوما لا تخمد جذوة نشاطهم، ولا تخمل حركات جوارحهم، سعياً خلف تحقيق أحلامهم المشروعة . ينبتون في قلوبهم نبت الدافعية الإيجابية، فيستغنون عن كلمات التشجيع، وعبارات التحفيز، ومحاضرات الحث على العمل . لا يفتقدون الآخرين في إنجاح اعمالهم، فإن طاقتهم معهم أينما كانوا، وهم مستغنون بربهم عن أيدي الخلق …

أكمل القراءة »
kahaled-alroushah-28

وفي الشدائد لنا الله ..

طبيعة البشر أن ينوؤا بالشدائد، وينكسروا بالهموم، ويستثقلوا الابتلاءات والامتحانات، ويهربوا من الأنكاد والآلام .. تلك طبيعتهم. والبشر جميعاً عادة عندما يصابون بتلك المصابات يبحثون عمن يزيلها عنهم أو يخففها أو يبحثون عما يلهيهم عنها أو ينسيهم إياها ..! عادة المرء هكذا، لأنه ضعيف النظر بما يصلحه، قليل العلم بما …

أكمل القراءة »
kahaled-alroushah-27

الطريق إلى أبوة صالحة ..

أمل تحقيق الأبوة الصالحة هو أمل كل مؤمن صالح، تزوج ابتداء بنية تكوين بيت مؤمن، وإنجاب ذرية طيبة صالحة نافعة .. ولطالما بنى كل مؤمن في مخيلته قصوراً مشيدة من مستقبل طيب مشرق مع أبنائه وبناته، وتصور أن يخرجوا عباقرة ناجحين، وعلماء أفذاذ، وقادة صالحين .. وظل الأب طوال حياته …

أكمل القراءة »
kahaled-alroushah-26

الممارسة التربوية بين مبدأي : التحرر والمنع ..

ينادي بعض المتخصصين التربويين بمبدأ التحرر التام في عملية البناء التربوي، ويعتبرون أن تقييد الحرية الشخصية هو شىء ضار تربوياً، وأن الأبناء يجب أن يربوا على التحرر من كل قيد، وأن التوجيه التربوي ينبغي أن يقتصر على النص، كي تبني شخصياتهم بشكل مستقيم تقل فيه احتمالات التعرض للأمراض النفسية والشخصية …

أكمل القراءة »