الرئيسية / أ. د. محمد خازر المجالي (صفحه 3)

أ. د. محمد خازر المجالي

wavatar
كاتب وأكاديمي وداعية إسلامي أردني
m-kazar-almajali-50

“هذا خير مِنْ مِلء الأرض من هذا”

كثيرة هي المفاهيم التي جاء الإسلام ليصححها، ليست العقدية فقط، ولا شك أنها الأهم، ولكن ثمة مغالطات وانحراف فكري وعادات اجتماعية وتصورات كلها بحاجة إلى تصويب وفق الرؤية الإسلامية التي هي ميزان القيم الحقيقي، فالله هو الخالق سبحانه، العالم بكل مصالح الناس وحقائق الأشياء حتى قبل أن تحدث، والإنسان مهما …

أكمل القراءة »
m-kazar-almajali-49

“فرجعوا إلى أنفسهم فقالوا إنكم أنتم الظالمون”

عجيب شأن الكفر الممزوج بالكبر والعناد، حين تكون الآيات البينات دليلاً صارخاً على صدق النبي –أي نبي- ومع ذلك يعاند ويكابر، ويأبى إلا أن يتبع هواه، ولا يخطر ببال الإنسان حينها إلا مصالحه وهواه وشأنه الآني، ولا يسمح لنفسه أن يفكّر بعيداً عن ضوضاء المجموعة، لعله يهتدي أو يستنير، ولكنه …

أكمل القراءة »
m-kazar-almajali-47

“وانطلق الملأ منهم أن امشوا واصبروا على آلهتكم إن هذا لشيء يراد”

هي مفارقة عجيبة، أن يحث المشركون أنفسهم على التحمّل والصبر، فما يقال في حق الآلهة إنما هو شيء مُدَبَّر، وفي المقابل –في زمننا- نجد مسألة التهرّب من الدين الحق ومستلزماته عند فئة من المسلمين أمراً عادياً، قد نفهمه من قِبَل أعداء الدين، ولكن الطامة الكبرى أن تُقتَرَف جريمة تهوين الدين …

أكمل القراءة »
m-kazar-almajali-47

عمر وبعد النظر في السياسة الاقتصادية

من المسائل الاختلافية التاريخية التي تبين حوار الصحابة الكرام فيما له علاقة بمصالح المسلمين، والتي ظهر فيها بُعد النظر ووسائل الإقناع وأدب الحوار، وبان فيها كيف يكون تحمّل المسؤولية، هي تلك المعروفة بأرض سواد العراق، وذلك بعد فتح العراق وفارس عنوة (بقتال)، وأراد الجند تقسيم الأرض بينهم باعتبارها جزءاً من …

أكمل القراءة »
m-kazar-almajali-46

“يا بنيّ”

كلاهما نبيان كريمان من أولي العزم نادا ابنيهما، هذا ناداه للذبح فأطاع، وهذا ناداه للحياة فأبى، وهي مسألة راجعة إلى الإيمان واليقين بالله تعالى، حين يلامس الإيمان شغاف القلب ويصل بصاحبه إلى اليقين المطلق بالله تعالى والرضى عنه، وفي المقابل حين يكون الجحود وحين يكون الران على القلوب بل الكفر …

أكمل القراءة »
m-kazar-almajali-44

“ما ذئبان جائعان أُرسِلا في غنم بأفسد لها من حرص المرء على المال والشرف لدينه”

حديث صحيح يرويه الإمام أحمد، وفيه إرشاد من الرسول صلى الله عليه وسلم لنا أن نتنبه لبابين عظيمين يفسدان دين المرء، شدة الحرص على طلب المال وطلب الشرف والشهرة، فإن كان الحرص ولا بد، ففي طلب الدين وما يقرّب إلى الله تعالى ويزيد في حسناته، ولا يتحدث النبي صلى الله …

أكمل القراءة »
m-kazar-almajali-44

“ما علمت لكم من إله غيري”

هي مقولة فرعون لقومه، حين استخفهم فأطاعوه، لينكر على موسى عليه الصلاة والسلام دعوته إلى توحيد الله تعالى، فنادى فرعون في قومه أنه ما علم لهم من إله غيره، بل تحداهم باستخفاف وطغيان وكبر: “وَقَالَ فِرْعَوْنُ يَأَيُّهَا الْمَلَأُ مَا عَلِمْتُ لَكُم مِّنْ إِلَهٍ غَيْرِى فَأَوْقِدْ لِى ياهَامَانُ عَلَى الطِّينِ فَاجْعَل …

أكمل القراءة »
m-kazar-almajali-42

“ذلك الدين القيّم”

تأملت كثيراً هذا الوصف لهذا الدين في أول موضع في القرآن في آية الحديث عن الأشهر الحُرُم، ما دلالة هذا الوصف؟ ولماذا جاء في آية الحديث عن الأشهر الحرم؟ فالآية جاءت في سورة التوبة، حيث الحديث إجمالاً عن جانبي الإيمان والكفر بأنواعه، فكان الحديث عن أهل الكتاب بشيء من التفصيل …

أكمل القراءة »
m-kazar-almajali-42

“هذا بصائر للناس وهدى ورحمة لقوم يوقنون”

هذا هو القرآن العظيم، كتاب هداية شاملة للناس، في شؤونهم كلها، الوجدانية العاطفية، والعقلية التفكيرية، والسلوكية العملية، الدنيوية والأخروية، الفردية والجماعية، أنزله الله تعالى على قلب النبي محمد صلى الله عليه وسلم للناس كافة، ليس متعلقاً بقوم دون آخرين، وهو بصائر لا مجرد بصيرة، والبصيرة محلها القلب لا مجرد البصر …

أكمل القراءة »
m-kazar-almajali-41

“وأُمِرت لأن أكون أول المسلمين”

في قراءة شاملة لآيات القرآن وأحاديث النبي صلى الله عليه وسلم، نجد الدعوة لأفراد هذه الأمة أن يكونوا متفوقين متطلعين إلى أعلى الدرجات، آخذين بأسباب التفوق والعزة والنجاح، فلا يكون التواضع في موضع المسابقة بالخيرات والتنافس في الدرجات، بل يحرص كل واحد على أن يكون الأفضل. هذه الآية من سورة …

أكمل القراءة »