الرئيسية / أسامة شحادة (صفحه 2)

أسامة شحادة

wavatar
كاتب وداعية إسلامي مصري
osamah-she7adah-18

العولمة والحداثة تفاقمان حالات الانتحار

تصاعدت حالات الانتحار في الدول العربية في العقد الأخير بشكل ملحوظ، حتى أصبحت هناك علاقة طردية بين تغلغل العولمة في مجتمعاتنا وارتفاع أعداد المنتحرين! وهو ما يتكامل أيضاً مع تصاعد موجة القتل؛ إذ تكاثرت حالات القتل لأتفه الأسباب، ومن مختلف الشرائح العمرية والتعليمية والوظيفية. وشهدنا تكاثر حالات قتل المحارم وتنوعت …

أكمل القراءة »
osamah-she7adah-17

اتباع الوحي دين البشرية والأنبياء

بعد أن استعرضنا في المقالات الخمس السابقة معالم ومجالات اتباع النبي صلى الله عليه وسلم كسبيل لنيل مرضاة الله ومغفرته ومحبّته، فإنه يحسن بنا التذكير والتوضيح لحقيقة اتباع الوحي، وأنه دين البشرية كلها ودين الأنبياء جميعهم، وأن اتباع الوحي هو أصل النزاع بين جنس الإنسان والشيطان، وهو مفرق الطريق وأساس …

أكمل القراءة »
osamah-she7adah-16

اتباع النبي علامة محبة الله عز وجل (5)

نختم مقالات اتباع النبي صلى الله عليه وسلم، والذي جعله الله عز وجل سبيل محبته، بالحديث عن اتباعه في سُنته التَركية؛ وهي ما تركه صلى الله عليه وسلم من الأعمال قاصدا. * السُنة التَركية تنوعت سنة النبي صلى الله عليه وسلم بين أعمال فعلها وأعمال تركها عامداً. وإن كان ما …

أكمل القراءة »
osamah-she7adah-15

اتباع النبي علامة محبة الله عز وجل (4)

ما نزال نتحدث عن جوانب اتباع النبي صلى الله عليه وسلم، والذي هو الطريق لنيل محبة الله عز وجل ومغفرته. واليوم، نعرض جانباً آخر من جوانب اتّباع النبي صلى الله عليه وسلم، هو اتّباعه في مسائل الحياة، أو ما سماه بعض العلماء “العادات”، والتي تشمل شؤون المعيشة والطعام واللباس والسفر …

أكمل القراءة »
osamah-she7adah-14

اتباع النبي علامة محبة الله عز وجل (3)

ما نزال نتحدث عن جوانب اتباع النبي صلى الله عليه وسلم، والتي هي الطريق لنيل محبة الله عز وجل ومغفرته؛ قال تعالى: “قُلْ إِن كُنتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ” (آل عمران، الآية 31). وبيّنا في الحلقة الأولى أهم ما يجب متابعة النبي صلى …

أكمل القراءة »
osamah-she7adah-13

اتباع النبي علامة محبة الله عز وجل (2)

في مقالة الأسبوع الماضي، بيّنا أن اتباع النبي صلى الله عليه وسلم هو السبيل لنيل مرضاة الله عز وجل: “قُلْ إِن كُنتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ” (آل عمران، الآية 31)؛ وأن الطاعة واتباع الرسل والوحي الذي جاؤوا به هو الغاية في تاريخ البشرية، …

أكمل القراءة »
osamah-she7adah-12

اتباع النبي علامة محبة الله عز وجل (1)

أكد القرآن الكريم، في آيات متعددة كثيرة، على أن اتّباع النبي صلى الله عليه وسلم وطاعته والتزام ما جاء به من الوحي، قرآناً وسنة، وما تضمناهما من أوامر ونواهٍ، هو أصل الإسلام ولب التدين والسبيل الوحيد للحصول على محبة الله عز وجل. من تلك الآيات قوله تعالى: “قُلْ إِن كُنتُمْ …

أكمل القراءة »
osamah-she7adah-11

“وتواصوا بالحق وتواصوا بالصبر”

تعرضت أمتنا الإسلامية منذ مطلع القرن الواحد والعشرين لعدوان بربري بحجة الرد على الإرهاب الذي قام بهجوم 11 /9/ 2001 في نيويورك، فهاجمت أميركا أفغانستان والعراق، وأسقطت حكم “طالبان” وصدام حسين. وشهدت الدولتان حالة من العدوان الوحشي والبربري الذي طال كل الشعب وليس الإرهابيين فقط، ولا حتى أعضاء السلطة الحاكمة؛ …

أكمل القراءة »
osamah-she7adah-9

“يريدون ليطفئوا نور الله بأفواههم والله متمّ نوره ولو كره الكافرون”

العنوان هو الآية الثامنة من سورة الصف، وهي تحكي لنا قصة العداء القديم والمتجدد لنور الله عز وجل من قبل الكافرين بالله. ونور الله عز وجل تنوعت عبارات المفسرين في بيانه. ونقل الإمام القرطبي في تفسيره خمسة أقوال، هي: القرآن يريدون إبطاله وتكذيبه بالقول؛ وأنه الإسلام يريدون دفعه بالكلام؛ وأنه …

أكمل القراءة »
osamah-she7adah-9

الصحابة الكرام معيار فهم الإسلام “فإن آمَنوا بمثل ما آمنتم به فقد اهتدوا”

حسم الله عز وجل الجدال والخلاف حول معيار فهم الإسلام في رسالته الأخيرة؛ رسالة محمد عليه الصلاة والسلام. هذا الجدال الذي يعلم الله عز وجل أنه سيثور في المستقبل، فقال تعالى: “قُولُواْ آمَنَّا بِاللَّهِ وَمَا أُنزِلَ إِلَيْنَا وَمَا أُنزِلَ إِلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ وَالأَسْبَاطِ وَمَا أُوتِيَ مُوسَى وَعِيسَى وَمَا …

أكمل القراءة »