لم يكن القرار البريطاني بتصنيف “حزب الله” منظمة إرهابية مفاجئاً لأحد.. ونحن في جماعة الإخوان المسلمين في سورية نعلن ترحيبنا بهذا القرار وبكلّ ما يترتب عليه من آثار قانونية على أعضاء الميليشيات الإرهابية وداعميها ومموليها..

 

ونتمنى أن تحذو بقية الدول العربية والغربية حذو القرار البريطاني بتصنيف الحزب كمنظمة إرهابية..

 

لقد ارتكب الحزب كل أنواع الجرائم على أرض سورية.. وساعد نظام المجرم السفاح بشار الأسد على قتل مئات الآلاف من الأطفال والنساء والشيوخ..

 

وليس بعيداً ذلك اليوم الذي تتحرر فيه سورية ويتحرر فيه لبنان من هذه الميليشيات الطائفية وأفعالها المجرمة..

 

وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون..

 

جماعة الإخوان المسلمين في سورية
19 كانون الثاني 2020م
24 جمادى الأولى 1441 ه