تتقدم جماعة الإخوان المسلمين في سورية بأحرٓ التعازي لتركية حكومة وشعباً بمصابها الأليم في الزلزال الذي ضرب جنوب شرق البلاد وهدٓم المنازل وأسقط عشرات الضحايا بين قتيل ومصاب.

 

إن قلوب الشعب السوري في الوطن والمهجر تقف مع الشعب التركي الشقيق الذي لم يدّخر وسعاً في الوقوف مع الشعب السوري في محنته المستمرة منذ تسع سنوات، ونأمل من الله أن تتجاوز تركيا هذه المحنة، وتبقى البلاد الآمنة لشعبها وللأحرار في كل مكان.

 

دعواتنا بالرحمة للمتوفين، والشفاء العاجل للمرضى والمصابين، ولا حول ولا قوة إلا بالله العظيم.

 

جماعة الإخوان المسلمين في سورية
26 كانون الثاني 2020م
1 جمادى الآخرة 1441هـ