بتسليم لقضاء الله وقدره، تنعى جماعة الإخوان المسلمين في سورية الأخ ذكوان منير الصوفي “أبو منير”، الذي انتقل إلى جوار ربه صباح يوم الثلاثاء 27/8/2019م، الموافق 26 من ذي الحجة، 1440هـ، في مهجره بالعاصمة الأردنية عمّان.

 

هاجر الفقيد من وطنه ومن مدينته “حمص” عام 1980م، فاراً بدينه من ظلم نظام الطاغية حافظ الأسد. وطوال سنوات هجرته الأربعين ما غيّر “أبو منير” ولا بدّل، وبقي على العهد، مقدّماً فلذة كبده “عبد الله” شهيداً على ثرى الوطن، منذ ثلاثة أعوام.

 

وخلال فترة مرضه، كان صابراً محتسباً، لم يسمع منه إلا الرضا بقضاء الله عز وجل، والصبر على ما أصابه.

 

رحم الله “أبا منير” وأسكنه فسيح جناته، وتقبل منه هجرته وثباته وصبره ومعاناته، وألهم ذويه ومحبيه الصبر والسلوان.

 

وإنا لله وإنا إليه راجعون

 

جماعة الإخوان المسلمين في سورية
المكتب الإعلامي
29/8/2019م، الموافق 28 ذو الحجة 1440هـ