د. محمد أيمن الجمال

تجمعنا معاداة الظالمين مع المخالف في المنهج.. ولا يجمعنا المنهج مع من يوافق الظالمين!

وإنّي لأعجب حين أرى شيخا كاليعقوبيّ ينعى شيخًا تابعًا للنظام المجرم!

تناقض المبادئ بزعم توحّد المنهج خطأ كبير.

الافتراء على العاملين للإسلام الثائرين على الظلم منذ خمسين سنة! لا يليق بعمامة قطّ.

فالحركيّون العاملون قدوةٌ في الثبات.. ومعاداةُ النظام لهم منذ خمسين سنة دليل إخلاصهم.. وموافقة النظام في عدائهم خزي على الموافق.

موافقة مشاريع البترودولار دليل على الإفلاس الفكري والعلميّ.. لن تنفعكم عمامةٌ ولا منهجٌ ولا نسبٌ حين تقفون مع من ناصر الظالمين وأعانهم على قتل المسلمين وإن بشطر كلمة.