الإخوان المسلمون في سورية

Author - زهير سالم

في الذكرى العاشرة للثورة المباركة.. استراتيجية المواطن الفرد لا يملك غير نفسه وإرادته

يعود المواطن السوري الفرد المخذول لينبذ إلى أولئك وهؤلاء في الذكرى العاشرة للثورة بهذه الكلمات: ونجدّد العهد مع الله فنظلّ ننادي كما نادى الشهداء الأطهار من قبل: هي لله.. هي لله.. ثم نجدّد العهد مع الشهداء الذين صدقوا...

فقه وسياسة: التعليم هداية.. والهداية تعليم

إن صفحات الرأي العام بكل صورها اليوم هي المنبر، أو كرسي التدريس، الذي يندب كل علماء المسلمين إلى شغله بالهداية والتعليم. وعلاقة التعليم بالهداية علاقة عام وخاص، تتحير في الأوسع منهما بحسب الاعتبار، فكل هداية تعليم حق...

أستانة خمسة عشر…!!!

ويزعمون أنّ أستانا خمسة عشر ستعالج ملف الدستور. المسار الذي هزله هزل، وجدّه هزل، والتقدم فيه مثل النوم عليه، وربما سيكون الدستور "الروسي" جاهزاً في اللحظة المناسبة، ليسدّ الفراغ، والدستور الروسي سيجرد السوريين من آخر ما...

حافظ وبشار الأسد.. في البدء كانت الخيانة وكانت المجزرة

ولقد كانت مجزرة تل الزعتر سابقة خطيرة أدمت العقل والقلب والضمير ، وظنها الناس فلتة ولن تتكرر، ثم كانت مجزرة حماة الكبرى، وظن ألناس أن أفظع مما كان فيها لن يكون.. وها نحن نعيش منذ عشر سنين المجزرة السورية الكبرى امتداداً...

إيران تعزز نفوذها في سورية وتخترق المجتمع السوري.. براءة واعتذار

تتحدث الدراسة عن تحالف إيران مع بعض العشائر عن طريق شيوخها، وتجنيدهم وتجنيدها في المشروع الإيراني. كما تتحدث عن تشكيل ميليشيات تحت إمرة إيرانية خالصة وعناوين وطنية مثل "قوات الدفاع الوطني " "قوات الدفاع المحلي" وكذا...

((بَغْيًا بَيْنَهُمْ))

إلا أن من أكثر آيات القرآن إثارة للخوف، وإشاعة للترهيب، وإيجابا للتوقي، والوقوف عند حدود الله؛ تأكيد الله سبحانه وتعالى في أربعة مواقع من كلامه على معنى واحد من حقيقة البغي بالمعنى الذي لا يُحب والتصاقه بالذين...

أربعون عاما على القانون 49/ 1980

لم يكن القانون الجريمة حكماً بالإعدام على أعضاء "جماعة ومنتسبي تنظيم" فحسب؛ مع أن الحكم على أعضاء جماعة ومنتسبي تنظيم، بحد ذاته جريمة، بل كان حكماً بالإعدام على الهوية الدينية والمذهبية والسياسية لكل سوري قال للظالم: لا...

الذكرى الأربعون لمجزرة سجن تدمر الرهيب

... كانت التجربة الأولى ليحصل حافظ الأسد ومن بعده ابنه بشار على تفويض عالمي بقتل السوريين، وسفك دمائهم بالطريقة التي يريد.. وكل ما كان بعد إنما تم بموجب ذلك التفويض وذلك الترخيص. من تدمر إلى حماة إلى جسر الشغور إلى حلب...

في ذكرى استشهاد الرئيس الحق محمد مرسي

تمر بنا في مثل هذا اليوم الذكرى السنوية الأولى لاستشهاد الرئيس الحق محمد مرسي رحمه الله تعالى. لم يكن الرئيس الشهيد محمد مرسي رئيساً لمصر العظيمة، ولشعبها العظيم فقط؛ بل كان نافذة الأمل المفتوحة على فضاء الكرامة والحرية...

إهابة.. بالقيادات العملية للشعوب العربية الأكثر تضرراً بمشروع الرفض الشيعي الطائفي القومي الشعوبي

وأما خطورة مشروع الرفض الشيعي الطائفي القومي الشعوبي، وكونه فوق أنه مشروع هيمنة ونفوذ، مشروع تبديل دين، ونسخ عقيدة، وتغيير ديمغرافي، وإحلال مذهبي، وأنه صنو المشروع الصهيوني المقيت، حذو النعل بالنعل، أو القذة بالقذة، كما...

زيارة بالأقنعة الظاهرة.. حول زيارة ظريف إلى بشار الأسد

وماذا ينتظر بشار الأسد من إيران في هذا الميدان؟؟ هو بالتأكيد لا ينتظر نصرة بالمعنى اللغوي الدقيق للفظ، فإيران لا تنصر على الروس، ولكنه ينتظر التماساً أو شفاعة تخفف الوطأة، وتستعيد الرضوان، وإعادة تحديد الأرض والسقف التي...

السوريون.. وتسع سنوات من الخوف

أمام هول ما نعيش أستشعر حجم الخوف الذي اختزنه ضمير الطفل السوري الذي طمرته قذائف بوتين تحت الأنقاض وكتبت له النجاة، أو الذي أحسّ بسقف بيته يتهاوى، أو رأى أمه وأباه وأخته وأخاه أمام عينيه يفيضان.. وأستشعر حجم الخوف في...

أيها المسلمون إذا أغلقت المساجد فاجعلوا بيوتكم مساجد

وإذا أغلقت دونكم المساجد، لأمر أراده الله، فاجعلوا بيوتكم مساجد. قوموا على أسركم بالمعروف. انشروا الطمأنينة بين أفراد أسرتكم وأطفالكم. علّموهم ذكر الله، والأنس بالله، والتوكل على الله، وتفويض الأمر إلى الله، وحسن الظن...

أيها المتقلدون أمر الناس.. انزلوا إلى الناس، وهم الأعلون!!

... من واجب كل من قلّده الله أمرا للمسلمين.. وكل من مكّنه الله من نعمة.. وكل من منّ الله عليه منّة عطاء؛ أن ينفق مما آتاه الله. لينفق ذو سعة من سعته. ومن ظن أن السعة هي المال فقط فقد حجر، فما كان المال مهما كثر ليسع،...

الدور التركي في سورية مشروعيته.. والمعترضون عليه!!

... إن أول ما يؤكد مشروعية الدور التركي في سورية، ويشرعن الحضور بل يستنكر الغياب؛ هو حق تفرضه "الجيو سياسة" بالآفاق المفتوحة للمصطلح وتجلياته حسب معطيات العصر. والصياغة بالتبسيط هو حق يفرضه الجوار. ونحن أبناء أمتنا في...

في البدء كانت المجزرة

... فبعد مجزرة سجن تدمر التي قتل فيها ألف معتقل في ساعة من نهار، انتشرت المجازر الميدانية في حمص وحلب ودير الزور وإدلب بمدنها من معرة النعمان إلى جسر الشغور ليتوّج كل ذلك بمجزرة حماة الكبرى في الثاني من شباط 1982. عشرات...

أدب وسياسة.. ((فَسَاهَمَ فَكَانَ مِنْ الْمُدْحَضِينَ))

... أجمل ما في الحكاية.. وأعذب ما فيها.. وأكثرها استدراراً للدموع أن تلهمك أن تنادي وأنت في موقع أكثر ظلمة من ظلمات بطن البحر وبطن الحوت : ((لا إِلَهَ إِلاَّ أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ)) تنفثها من...

حقيقة ما جرى للطائرة الأوكرانية…!!!

.. لقد جاء إسقاط الطائرة -في رأينا- فعلاً متعمداً مع سبق الإصرار والترصد كرد فعل أولي على مقتل قاسم سليماني. إن الأمر الذي لا نستطيع الجزم به في هذا السياق هو: هل اتخذ قرار إسقاط الطائرة على مستوى الدولة والمؤسسات...

اغتيال قاسم سليماني.. هل انتهى دور الشخص.. أو دور المشروع؟!

ليس من السهل الإجابة القاطعة على السؤال، ولكنّ السفارة السويسرية في طهران تسعفنا بجواب عاجل: أنّه وفي حمى التصريحات المتبادلة سحابة اليوم المحموم لم تتوقف الرسائل المتبادلة بين طهران وواشنطن!! بمعنى أن طهران لن تطلب...

(( قُلْ يَا أَيُّهَا الْكَافِرُونَ. لا أَعْبُدُ مَا تَعْبُدُونَ..))

الخطاب في سورة "الكافرون" بقدر ما فيه من المفاصلة المؤكدة مرة بعد مرة ((لا أَعْبُدُ مَا تَعْبُدُونَ وَلا أَنتُمْ عَابِدُونَ مَا أَعْبُدُ، وَلا أَنَا عَابِدٌ مَّا عَبَدتُّمْ وَلا أَنتُمْ عَابِدُونَ مَا أَعْبُدُ....))...

إلى كل الذين يصلون لغير القبلة.. ليتكم تعلمون

إن ما استجد لدى قيادات المعارضة جميعاً من معلومات في فضائنا السوري وما يستجد في كل يوم وفي كل ساعة يفرض على الجادين منهم مراجعة آنية مع كل جديد، مراجعة يتم خلالها إعادة الحسابات، وإعادة فرز القوى، وإعادة تحديد المواقف...

لن تشوهوا وجه ربيعنا العربي الجميل.. لن تزاودوا على تحضر مجتمعاتنا الثائرة في سورية واليمن وليبية

لم تشهد الساحات العربية ولا الدولية مجتمعا أكثر نبلاً وجرأةً وشجاعةً من مجتمعاتنا في سورية واليمن وليبية. كما لم تشهد الثورات العربية ثورة أكثر سلمية وعزماً وتصميماً على بلوغ الهدف من ثورة المجتمعات العربية في سورية...

“الجيش العربي السوري”… بين الأمل الثوري المنشود.. وكذبة جيش الشرق الفرنسي الطائفي

أيها السوريون الأحرار.. أيها الثوار الأبطال.. يا كلّ موفوري الكرامة والإنسانية في هذا العالم الرحب.. توقفوا عن إهانة العروبة.. وتوقفوا عن إهانة سورية.. وتوقفوا عن إهانة الرجولة والمروءة والبطولة والشهامة والفداء.. ولا...

التراث السياسي الإسلامي في تجلياته العملية والنظرية

الذي نريد أن نخلص إليه في هذه الورقة شديدة الإيجاز؛ هو أنّ أمتنا تمتلك ثورة سياسية فقهية نظرية وعملية قمينة بأن تشكّل أرضية ومدخلاً لعقل إسلامي سياسي معاصر يمتلك محددات الرؤية الأولية، ويتعامل مع معطيات العصر بكامل...

لنتعلم أنّ الذين نواليهم ونجلّهم ونحبّهم يخطئون

كل الناس يتفقون نظرياً على أنّ البشر غير معصومين. وأنّ الخطأ جائز عليهم، ويستثني المتدينون منّا الأنبياء عليهم السلام، ولكن عند التطبيق العملي ستجد أكثر الناس عملياً يدافعون ويسوّغون ويخرّجون وكأنهم يدعون عصمة من يحبون.

خمسة دروس لشباب الأمة من فاجعة استشهاد سيدنا الحسين

وبالمثل نقول كان الحسين رضي الله عنه رجلاً من صالحي المسلمين قُتل قبله أبوه، وقُتل قبله زوج خالتيه عثمان وقتل قبله عمر رضي الله عنهم أجمعين، وكلهم ممن تجمع الأمة على أنهم أفضل من كل من جاء بعدهم، فما جعلت الأمة يوم...

استراتيجيتنا ((إذا لقيتم فئة فاثبتوا واذكروا الله كثيرا لعلكم تفلحون))

إنّ اجتماع قوى الإرهاب العالمي علينا يجب أن يوحّدنا. وأن يرصّ صفوفنا. وأن يجمعنا لنرمي جميعاً على جبهة واحدة.. ضد كل قوى الإرهاب والشر.. أيها السوري حيثما كنت تذكّر أنك جندي في المعركة المفروضة عليك على غير اختيار منك...

ما وراء تمسك الصهيوني بالأسدي وإعلان اعتراضه على الصفوي؟!

أمّا إيران الصفوية، أمّا الملالي من أصحاب المشروع الصفوي، المشتق في أصوله وفروعه وغاياته وأهدافه ووسائله وأساليبه من المشروع الصهيوني، فما يزال الكيان الصهيوني محتاجاً إليهم، وما يزال مشروع الاستكبار العالمي محتاجاً...