الإخوان المسلمون في سورية

وسم - القدس

انتصارات شعبنا الفلسطيني على العدو الصهيوني

إن ما يقوم به السوريون الأصلاء الأحرار من دور للانتصار للقضية الفلسطينية هو حقٌ وواجب، وهم على يقين أنهم حينما ينتصرون للقدس ورام الله وغزة، إنما ينتصرون لدمشق وحلب ودير الزور.. ولن يُريبَهم أن يسمعوا من بعض الناس...

غزّة انتصرت .. فانتصرت أمّة

غزّة هاشم.. لم يبتلعْها البحر، ولن يبتلعَهَا، كما أملَ السفّاح (رابين) الذي ايتلعه الموت.. بل انتصرت، لأنها سدّدت ضريبة الانتصار، وحقّقت كلَّ شروطه.. وبها تنتصر أمّة، فهل سنشاركها بعضاً من حق الانتصار، بالقدْر الذي أعرض...

في الذكرى السبعين لأم النكبات.. الغطرسة والهيمنة لا تصنع حقاً ولا تضيعه..

إنّ جماعتنا جماعة الإخوان المسلمين في سورية، وانطلاقاً من ثوابت أمّتنا الشرعية والتاريخية تؤكد.. تمسّكها بالحق الفلسطيني كاملاً غير منقوص. وتؤكد أن القوة والغطرسة لا تعدم حقاً ولا توجده مهما طال الزمان...

القدسُ وعدٌ الهيٌ لا وعدٌ انتخابيّ بيان رسمي

إنّنا في جماعة الإخوان المسلمين في سورية، وإذ نستشعر هذا الخذلان الآتي من كل جانب في دمائنا النازفة على مدار سبع سنين في سورية الجريحة؛ فإننا ندعو الإخوة الفلسطينين وسائر أبناء هذه الأمة باختلاف أعراقها وإثنياتها...

الموقف من اعتداءات الاحتلال الصهيوني على المسجد الأقصى

  بسم الله الرحمن الرحيم ((سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَىٰ بِعَبْدِهِ لَيْلًا مِنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الْأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ لِنُرِيَهُ مِنْ آيَاتِنَا ۚ إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ...